أهمية التعاون لكتابة تاريخ الحكمان من خلال الوثائق والحجج | | الشيخ جمعان عبدالعزيز ابوحفاش | الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله ابوحفاش الزهراني | ◄ مكاتب التعليم بالمملكة/ الارتباط التنظيمي ـ الهدف ـ المهام

نهاية طاغية الشام .. بإذن الله

12 يوليو , 2012

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله وحده وصلى الله وسلم على من لا نبي بعده أما بعد

فإن لله سنن تسير الحياة وفقها وتقوم بها الدنيا, ومن  تلك السنن مناصرة المسلمين بعضهم بعضا و موالاة الكافرين لبعضهم البعض.

وإن بعض الدول انحازت لطاغية سوريا هذا العام 1433هـ بشكل لم يحصل مثيل حيث قتله شعبه من أهل السنة والجماعة شر قتله فلم يرحم الصغير أو يستحيي من ذي شيبة أو امرأة في صفاقة لم يعرفها العرب في حياتهم الجاهلية ولا غير العرب و تلك الدول الظالمة هي الصين وروسيا, على اختلاف بينهما في الداعي لذلك فالصين تؤيد بقاء الاستبداد وذلك ليدوم لها ماهي فيه من استغلال لشعبها, وأما الروس فهم يؤيدونه للمصالح التي يجنونها من وراء الوقوف معه حيث يبقي لهم قدم في المنطقة العربية المحيطة باسرائيل ما يعني بقاء التأثير لروسيا في أهم بقع الأرض.

والذي يجري حالياً هو تكاتف شيعي من ايران شرقاً الى سوريا ولبنان غرباً في سبيل الحفاظ على المنظومة الشيعية من الأنهيار أمام رغبة الشعب الذي عانى كثيراً من الظلم والاستبداد والقتل والتدمير من قوة عسكرية يفترض فيها أن تكون حامية للشعب لا سيفاً مسلطاً عليه.

وأما موقف الدول العربية فهو مع الشعب قطعاً لكنه موقف خجول يراعي المواثيق الدولية التي لم يراعها نظام الأسد فهم يدعمون الشعب الأعزل أمام الطاغية وجنودة لكن من غير أن يظهروا في الصورة وهذا باب خير لهم فما وقف في طريق الشيعة وقمعهم حاكم الا نصره الله.

لكن المتوقع حسب المعطيات على الأرض بالنسبة لنهاية طاغية الشام والعلم عند الله مايلي :

1- قناعة بشار ومن يسانده بأن لا مكان له في سوريا و أن الشعب هو من سيحكم البلاد بلا شك و في خلال فترة ليست بالطويلة .

2- بما أن النظام الذي سيخلف بشار سيكون سنياً ولن يكون موالي لإسرائيل فيستحسن إجراء مايلي:

– استمرار بشار بقتل أهل السنة بأسلوب نوعي . ( فلا يقتل الا النخب و العلماء و المؤثرين والقادة الميدانيين ) بهدف التقليل من وجودهم  في الولة التي ستحل محله والمحافظة على أمن اسرائيل وهذا ما نلا حظة بشكل ملفت للا نتباه و مثير للقلق .

– المحاولة قدر الإمكان باحداث الفرقة بين صفوف الثوار بهدف استمرار الصراع بينهم على السلطة .( و أخشى من بعض المنشقين حالياً أن يكون شوكة في حلق الدولة الجديدة )

– إذا وصل الحصار والقتال إلى عقر دار بشار ولم يعد هناك مجال لبقائه فستتولى القوات الروسية التي نزلت بموانيء سوريا حمايته والانتقال به الى مكان آمن  .

– لن يتمكن الثوار في سوريا بسهولة من جمع الكلمة و خاصة بعد اقتراب المطامع الدنيوية و وجود المتربصين بالدولة الجديدة من المنشقين وغيرهم بهدف خدمة المصالح الاسرائيلية .

3- لن يترك الاكراد من السوريين الامور تسير في طريق دولة سورية واحدة بل سيسعى هذا الحزب كعادته للانشقاق عن الدولة بهدف اضعاف المولود الجديد .

4- ستبقى الأحزاب الموالية لايران في العراق ولبنان تشن الغارات والقلاقل بين الناس حتى يتم اضعاف الدولة الجديدة .

5-  ( والله غالب على أمره ولكن أكثر الناس لا يعلمون ) إذا صلحت النيات بين المجاهدين سينصرهم الله على عدوهم مهما كانت الضغوط والتوازنات الولية فكل الأمور بيده عز وجل لكن هذا لا يكون الا مع الاخذ بالاسباب و توحيد الكلمة والحذر من المفرقين للكلمة و المتربصين بالدولة الجديدة

ختاماً الله أسأل أن يوفق أخواننا المجاهدين في سوريا و أن يبارك فيهم ونسأله أن ينصر من يعينهم ويؤيدهم من حكام المسلمين و يجعل أعداء السنة في تباب و خططهم في بوار .

 

خالد ابوحفاش

مكة المكرمة

23/ 8 / 1433هـ

 

 

 

 

 

[عدد التعليقات:لا يوجد] [1422 مشاهدة] [التصنيف: غير مصنف] [طباعة ]

شكر للأخ عبدالله – من الكويت

12 يوليو , 2012

أعزائي الكرام ليس لدي ما أقدمه للآخ الكريم فكرة مصمم فقد أحرجني بكريم أخلاقه يا إخوة حيث فرغ نفسه لمساعدتي في ترقية المدونة  وقام بكل شيء نيابة عني ثم لم يسمح لي بتقديم أي شيء مقابل الجهد وطلب أن يكون ذلك لوجه الله فماذا ترون أنني أقدم لشخص يريد وجه الله لا أملك سوى الدعاء له في أفضل الاوقات

ولا يسعني الا أن أقول جزاك الله خير أخي عبدالله ولتعلموا مدى مايحمله هذا الشخص بين جوانحة من مشاعر رقيقة وصادقة سأسمح لنفسي دون إذن منه أن أضع بين أيديكم بعض النصوص الوارده في رسالته الأخيرة التي وصلتني بعد التعديل الذي أجراءه على مدونتي فإلى رسالته ================================================== ===

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته بحمد الله انتهيت – كما وعدتك – اليوم من ترقية المدونة إن كنت قد فقدت شيء سواء من تدويناتك أو أي شيء آخر أخبرني فلدي نسخة عن الموقع وعن التدوينات وسأحذفها عندما اتلقى رد منك هنالك أمور بودي عملها في المدونة كالأمور المتعلقة بالحماية والأرشفة لكن لضيق الوقت سأؤجل ذلك لحين ما أتفرغ له عموما لا خطر يهدد المدونة الآن ولله الحمد ، حيث النسخ الأخيرة دائما آمنة طريقة الترقية عندما ينزل اصدار جديد من الووردبريس ستكون سهلة أولا اخذ نسخة احتياطية من تدويناتك (أدوات>تصدير) ،ـ ثم ستجد زر واضح اسمه (الترقية التلقائية) ، اضغطه وترقية المدونة لن تأخذ منك ثواني بإذن الله عملي هذا لوجه الله ولأنك تستحق ذلك لما رأيته في شخصيتك سواء من خلال مدونتك أو معاملتك فجزاك الله خير على حسن أخلاقك بالمناسبة ، أبارك لك حصولك على التفرغ للدراسة أسأل الله أن يوفقك فيمَ يحبه ويرضاه ! في النهاية لا تتردد في طلب أي شيء ، فكلّي آذان صاغية كما يقال ، أو كلّي أعينٌ قارئة تقبل تحيّتي ، أخوك عبدالله .. ================================================== هكذا هو فكرة مصمم . ختاماً: أخي عبدالله الف تحية لك من مكة المكرمة لقاء جهودك الرائعة والموفقة والله يقدرنا على رد جمايلك

خالد مكة المكرمة

[عدد التعليقات:لا يوجد] [1256 مشاهدة] [التصنيف: خدمة المجتمع] [طباعة ]

نظرة في سيناريو سقوط الطغاة 1

17 مارس , 2012

بسم الله الرحمن الرحيم

من فضل الله تعالى علي أن أعطاني قدرة على النظر للمستقبل من خلال الأحداث وقد جربت ذلك في أمور كثيرة ونسبة الإصابة متوافقة مع الطرح بدرجة تصل لـ 85%

أحياناً

ومن ذلك محاولتي ابان فتنة القذافي وهي في بداياتها ان توقعت الطريقة التي ستسير بها الأمور “السيناريو” إلى أن تنقشع الغمة و أتت بحمد الله قريبا مما سطرته في صفحتي على فيس بك

ولضعف صفحات الفيس بك في عرض الموضوعات وجدت نفسي مضطراً لنقل الموضوع هنا.

ولرغبتي في تسجيل  “سيناريو”  أخر للدكتور بشار , وكيف ستسير الأمور حتى يتحرر الشام الكريم ويذكر فيها الله وحدة لا شريك له

وستكون المحاولة في موضوع مستقل بإذن الله , وإليكم الموضوع السابق عن ” القذافي” :

 

[ سقوط القذافي ]

أعجبتني فكرة التوقعات : خلوني هذه المرة اخليها دولية, وبما أن ليبيا شاغلة العالم فلابأس من الحديث عن الشأن الليبي,

أولاً: أحب أن أقول الله أكبر سقطت طرابلس.

ثانياً: السيناريوهات المتوقعة – كما يلي:

1- أن يعود الشعب إلى الخضوع للرئيس وبالتالي تبقى الأمور لصالح القذافي وهذا احتمال ضعيف.

2-أن يستسلم الرئيس الليبي لمطالب الشعب ويرحل هو الآخر كما رحل من قبله ابن علي وهذا ممكن لكنه ليس الخيار الأفضل لدى الغربيين.

3- أن يلعب القذافي لعبة قذرة وذلك بتقديم خدمة للغرب ليسهل لهم الفرصة للتدخل في البلاد والسيطرة عليها والاستفادة من مصالحها وحرمان الشعب الليبي , وهذا لايمكن أن يحدث الا عندما يفرط القذافي في استخدام القوة ضد المواطنين العزل وهو بذلك يريد أن يجعل مبرراً للقوى العظمى تحت مايسمى بالأمم المتحدة بالتدخل في شئون البلاد والسيطرة على خيراتها , وهذا هو الذي يظهر لي.

فيمكن أن يقوم بعمل مقتله في المواطنين ليرمي عصفورين بحجر

العصفور الأول الانتقام من هذا الشعب الذي يكرهه

العصفور الآخر : تسليم المصالح لأسيادة الذين مكنوه في هذه البلاد

وبعد حدوث المقتلة يجتمع مجلس الأمن ويصدر قرار بقصف موقع الرئيس القذافي وقتله أو طرده ليتم لهم مسك الأمور في ليبيا البلد النفطي (العراق الثاني) والله غالب على أمره ولكن أكثر الناس لايعلمون.

هذا حدس لا أقل ولا أكثر أن أصاب فهو مجرد توقع , وإن أخطأ فهو لم يجاوز حده.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

 

هنــــــــــــا رابـــــــــــــط المـــــــــــــوضوع الـــــــــــــذي هـــــــــــــناك:

 

 

[عدد التعليقات:لا يوجد] [1210 مشاهدة] [التصنيف: السياسية] [طباعة ]
 << 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 ...32 33 34 >>