أهمية التعاون لكتابة تاريخ الحكمان من خلال الوثائق والحجج | | الشيخ جمعان عبدالعزيز ابوحفاش | الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله ابوحفاش الزهراني | ◄ مكاتب التعليم بالمملكة/ الارتباط التنظيمي ـ الهدف ـ المهام

المعدل الوطني: هو الحل لمشاكل تدني نسب النجاح !

18 يوليو , 2008

الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لانبي بعده أما بعد
فإن مراقبة المخرجات التعليمية والتدقيق في الفوارق بينها من صميم عمل المهتمين بالتربية والتعليم
وهو إحدى السبل المساعدة في رفع كفاءة المدارس حيث تظهر بوضوح جوانب التميز والقصور ومن ثم اتخاذ الإجراءات المناسبة وإحداث التغييرات المطلوبة بعد قناعة وتدقيق .
وحيث هناك طرق عدة يمكن النظر من خلالها لمعرفة وضع التعليم بشكل عام والحكم عليه,فإن من أهم تلك الوسائل التي تخول صاحب الصلاحية اتخاذ قرارات صائبة هي الاستفادة من نتائج الاختبارات.
وبما أن هناك عدة جوانب في نتائج الاختبارات يمكن الإفادة منها فالذي نعنيه منها في هذا الموضوع واحدة هي من أهمها وذلك لوضع مقارنة دقيقة وسريعة في نفس الوقت بين المدارس بشكل عام ومراكز الإشراف والمناطق التعليمية على حد سواء
وهذه الطريقة التي نحن بصددها هي ما نسميه بالمعدل الوطني.ما هو المعدل الوطني:
هو متوسط نسبة نجاح الطلاب في جميع مدارس التعليم العام بالمملكة العربية السعودية في سنة من السنوات
ولتوضيح الصورة
نفترض أن المعدل الوطني لجميع المدارس على مستوى المملكة كان 90% مثلاًنقول عندها :
أي مدرسة تحقق دون المعدل الوطني 90% مدرسة مقصرة, مع الاختلاف فيما بينها في التقصير,
وأي مدرسة تحقق فوق المعدل الوطني 90% مدرسة متميزة وتستحق التشجيع
وبالتالي نستطيع تحديد المدارس الرائدة والمدارس الأولى بالرعاية مباشرة.

طريقة حساب المعدل الوطني:

أولاً: جمع أعداد الطلاب الناجحين في جميع المناطق ثم ضرب المجموع في 100 ومن ثم قسمة الناتج على أعداد الطلاب الذين دخلوا الاختبار في جميع المناطق لنحصل على المعدل الوطني.

ثانياً: يمكن تطبيق ذلك على كل منطقة على حدة لتتمكن المنطقة من مراقبة تقدم نتائج الطلاب فيها , وذلك بضرب أعداد الناجحين في 100 والقسمة على عدد الذين دخلوا الاختبار لنحصل على المعدل المحلي.

ثالثاً: يمكن تطبيق ذلك على كل مدرسة أوصف على حدة لتتمكن المدرسة والمنطقة من مراقبة تقدم نتائج الطلاب, وذلك بضرب أعداد الناجحين في 100 والقسمة على عدد الذين دخلوا الاختبار لنحصل على معدل المدرسة أو الصف.

رابعاً: يمكن تطبيق ذلك أيضاً على مدارس (التعليم الأهلي – التعليم الأجنبي- معاهد النور- معاهد الأمل – معاهد التربية الفكرية – تعليم الكبار ).

وعلى سبيل المثال :
لو كان المعدل المحلي بالعاصمة المقدسة للعام 1425-1426هـ 91 %
لجميع مراحل التعليم العام .
فما على مدير المدرسة سوى حساب المعدل الخاص بمدرسته أو بصف من الصفوف ليرى هل مدرسته من المدارس الرائدة أم من المدارس المقصرة وهكذا يحسب في بقية المناطق.
تصنيف المدارس داخل كل فئة:
الخطوة التالية بعد حساب المعدل الوطني هي تقسيم المدارس إلى مجموعات حسب المستوى الذي حققته على المستوى الوطني أي بما أن المدارس التي تحقق أعلى من المعدل الوطني تظل متفاوتة في العلو و المدارس التي تحقق أقل من المعدل الوطني تظل متفاوتة في النزول أيضاً,فلابد من عقد ورش عمل وتكوين لجان مصغرة من أهل الاختصاص من جميع مناطق المملكة مع مراعاة التنويع في المناطق للاستفادة من الاختلاف البيئي والثقافي في تحقيق تنوع يكفل ملائمة النتائج للجميع,

مهمة اللجان:
تحديد الطرق المثلى للاستفادة من المخرجات و كيفية تلافي السلبيات و تحديد الإجراءات الواجب اتخاذها مع كل حالة, وبالتالي تصنيف مدارس كل مجموعة إلى أنواع .

مثلاً : المدارس التي حققت أعلى من المعدل الوطني :
تسمى ( المجموعة الذهبية – المجموعة الفضية – المدارس الرائدة ).

المدارس التي حققت أقل من المعدل الوطني:
تصنف إلى ( مدارس تخضع للملاحظة عن بعد – مدارس أولى بالرعاية والزيارات – مدارس تحتاج إلى اتخاذ إجراءات عاجلة ).

الإجراءات العاجلة المقترحة:
1- تغيير طاقم المدرسة بنسبة 100% .
2- تغيير 30-50% من طاقم المدرسة.
3-تغيير بيئة المدرسة.
4- تغيير الهيئة الإدارية للمدرسة.

عند التطبيق لابد من وضع استمارة لاتخاذ الإجراءات ا لعاجلة ونراعي عدة جوانب.
1-رأي مشرف المدرسة.
2- رأي مدير المركز.
3- رأي قسم الاختبارات وفق الملاحظات المتوفرة عن المدرسة .
4- رأي مدير التربية والتعليم.
5- ترفع التوصية إلى صاحب الصلاحية لاتخاذ اللازم.

فوائد استخدام المعدل الوطني متعددة منها على سبيل المثال لا الحصر.
1-يمكن لمدير المدرسة والعاملين معرفة وضع مدرستهم ومدى سيرها وفق المستويات المطلوبة.
2- يمكن لمدير التربية والتعليم وبقية المهتمين معرفة وضع التعليم بالمنطقة ومدى تحقيق مستويات متقدمة وذلك في المنطقة بشكل كامل أو بمرحلة من المراحل أو حتى في صف من الصفوف كالثالث الثانوي مثلاً.
3-يمكن للمسئولين بالوزارة والمهتمين بالتربية والتعليم معرفة المستويات التي يحققها العاملون في الميدان كل عام ,في أي مرحلة من المراحل أو صف من الصفوف, ومدى فاعلية الإجراءات التي تتخذها إدارات التربية والتعليم أو الوزارة في سبيل النهوض بالمستويات العامة أو الخاصة بصف معين .

ضوابط مهمة عند التطبيق :
1- يعلن المعدل الوطني للعام المنصرم 1428-1429هـ بالصحف المحليةـ
2- يعلن للجميع عزم الوزارة على حساب المعدل الوطني للعام الدراسي القادم 1429-1430هـ
3- أن يطبق المعدل الوطني للعام الأول دون اتخاذ أي إجراءات من شأنها الإضرار بأي جهة وذلك للعام الدراسي القادم 1429-1430هـ
4- تكوين اللجان من مناطق مختلفة لوضع آلية تصنيف المدارس فوق المعدل الوطني وتحت المعدل الوطني.

وأخيراً فالأعمال ذات القيمة العالية تبدو نشازا بادي الرأي لكنها ليست كذلك عند تمحيصها.

كتبه:

خالد بن جمعان أبوحفاش

مكة شرفها الله

15/6/1429هـ



[كلمات مفتاحية]

[عدد التعليقات:لا يوجد] [1009 مشاهدة] [التصنيف: التربية والتعليم] [طباعة ]



تعليقك على الموضوع:

التعليقات الخارجة عن الموضوع أو التعليقات التي تسيئ للآخرين والتي تحتوي على ألفاظ غير لائقة سيتم حذفها فورا ًواعلم أنّ الله عز وجل رقيب على ما تقول.