أهمية التعاون لكتابة تاريخ الحكمان من خلال الوثائق والحجج | | الشيخ جمعان عبدالعزيز ابوحفاش | الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله ابوحفاش الزهراني | ◄ مكاتب التعليم بالمملكة/ الارتباط التنظيمي ـ الهدف ـ المهام

الرافضة أشد خطرً على الإسلام من اليهود والنصارى/ سفر الحوالي

6 أبريل , 2011

انطلقت حمله ثمامه من بلاد الحرمين لمقاطعه الشركات والمؤسسات الرافضيه (الشيعيه)بدول الخليج وذلك لما لدعمهم من الخطر على الدين اذ كيف ندعم اقتصادياً من يسعى لإزالتنا من الخريطة / حملة رائعة وموفقة نسأل الله لها التوفيق والنجاح.

سميت ثمامه:

 للاقتداء بالصحابي الجليل ثمامه بن اثال الذي قاطع قريش تجاريا

وستنطلق قريبا

أسبابها:

 اولا لانهم يسبوا الرسول صلى الله عليه وسلم ويسبوا ابو بكر الصديق وعمر بن الخطاب وعثمان بن عفان رضي الله عنهم وارضاهم

وثانيا لقذفهم السيده عائشه زوج النبي صلى الله عليه وسلم ام المؤمنين رضي الله عنها وارضاها

وثالثا لان بعض هذه المؤسسات للاسف تساعد ايران

مصدر المعلومات:

 قناه وصال وتحت شعار لن نهدم ديننا باموالنا وكما اعاننا الله على الدنمارك باذنه سبحانه وتعالى سيعيننا على الروافض وخاصه انهم بالسعوديه يشكلون نسبة ضئيلة جداً فقط 2% من سكانها نسال الله العلي العظيم ان يعيننا عليهم وينور علينا وهذا بعض منها

المواد الغذائيه:

زمزم كولا   مياه الشفا      مياه نجران       بهارات فردوسي       مؤسسه المطرود لتموين الاغذيه الوطنيه        (الخبز.الكورن فليكس.الدونات.كيك بريما)    منتوجات مصنع الري للعصاير

ومؤسسه الري للمواد الغذائيه مقرها الرئيسي الاحساء     مصانع الريان للالبان والعصاير      منتوجات عصائر جوده       منتوجات عصائر داليا       البان وعصاير ومربى نجران    حلويات اريج الاحساء شارع الجامعه

مخابز وحلويات العيد (الدمام وسيهات والقطيف)        مخابز ابو خمسين الاوتوماتيكيه      مخابز الخرس(الاحساء)      مصنع الجواد للمواد الغذائيه      مخابز النجاح      مخبز الجمعان الهفوف شارع حرض

العامر للتسويق(الاحساء)      مخابز القاره(الاحساء)      مخابز النجاح(الاحساء)      اليحيى للتموين(الاحساء)

المطاعم:

مرمريز في البحرين

الفنادق:

فندق الغزال بالهفوف      فندق الهفوف

مجمعات التسوق:

مجمع العلوي(في البحرين. البويدرات)     مجمع العالي(في البحرين.المنامه)

الملابس:

الخرس للملابس     الحسن للاقمشه    البن سعد للاقمشه     القطان للمشالح     البغلي للمشالح     الصالح للاقمشه والازياء (الدمام والخبر والاحساء)   عبايات بو كنان (في جميع انحاء المملكه)    بو حليقه للعبايات     محلات الرواد الصغار لملابس الاطفال (الشرقيه)    محلات العوفي لبيع جميع انواع الملابس(الخبر)      محلات بو جباره للملابس والعبايات    عهود لبيع الاقمشه بالجمله     بو صالح للاقمشه بالشرقيه      الخليفه للاقمشه بالشرقيه     النهر الخالد لبيع الاقمشه بالشرقيه        الصدير لمستلزمات الخياطه       البطاط لمكائن الخياطه    المناره للملابس بالجمله

المجوهرات:  اغلب محلات الذهب في الشرقيه للشيعه يعني الافضل روحوا الرياض اشتروا منه والا القصيم

المهنا لؤلؤه الناصر     مجواهرات الامير    مجوهرات بو خمسين     مجوهرات الحرمين    الخرس للمجوهرات     البحرين للمجوهرات     مؤسسه الاربش للمجوهرات      مجوهرات غسان النمر   

ياسر النمر للمجوهرات.    حسن النمر مؤسسه ماسه النمر للمجوهرات      مجوهرات الصبايا صاحبها عبداللطيف النمر      ورشه دره الدمام صاحبها ياسر النمر

 المستشفيات والصيدليات والمستوصفات:

مستوصف الصادق سيهات     المشافي_الفرقدين_الشاوي_الحوراء(المنطقه الشرقيه)     مستشفى الزهراء المدينه المنوره    صيدليه بادي (المدينه المنوره)    مستوصف الزهراء لصاحبه حسين العلي ومؤسساته (الاحساء)

 مستوصف الرضا (الاحساء_العمران)    

المكاتب الهندسيه:

مكتب القطري الهندسي    مكتب المرهون    مكتب العوامي الهندسي      مكتب الحداد للاستشارات الهندسيه      مكتب المصطفى الهندسي      مكتب فاضل بو خمسين   العامر _ السيهاتي

المكاتب العقاريه:

مكاتب النمر العقاريه     مكتب الحرز العقاري

المفروشات:

مفروشات بو كنان (السعوديه والبحرين)     عبدالستار البراهيم لاعمال الديكور     الرميح للاثاث (الرياض شارع الستين_صلاح الدين)     مفروشات باقر (البحرين)

النقليات:

نقليات الخواجه    نقليات الدر     نقليات السيهاتي(تاسكو)بشراكه مع التميمي صاحب السيفوي(التميمي سني)

مواد البناء:

الطويلب للكهرباء وميض الاناره للطويلب     علي حسين الدهان للادوات الصحيه(في جميع انحاء المملكه)     المقاول وصاحب الاصباغ حسن الدهان

المؤسسات:

مؤسسه حسين العلي اعمال مقاولات مجاري صيانه     مؤسسه احمد الرميح للمقاولات تتعامل مع ارامكو اسم صاحبها احمد عبد النبي قبل التعديل الرميح

مكاتب الاستقدام:

الجسر العربي بالدمام     مكتب الجشي للاستقدام     زكي خليفه للاستقدام

المطابع:

مطابع الوفاء بالدمام     مطابع الرجاء (في عدد من مدن المملكه العربيه السعوديه)ومن ضمنها شمال الرياض

المشاتل:

مشتل بو مره    مزارع الغدير لابناء ياسين الغدير  

 صاله الافراح:

قصر البادي للافراح(العوالي_المدينه المنوره)     القصر الاخضر (العوالي_المدينه المنوره)     محلات الامل للوازم الافراح صاحبه(عبدالمجيد الهندي)

 الصالات الرياضيه:

صاله الغزال الرياضيه     الصاله الاولمبيه للالعاب الرياضيه

الجمعيات الخيريه:

جمعيه القاره    جمعيه البطاليه     جمعيه الشعبه    جمعيه المنصوره     جمعيه العمران     جمعيه الرميله    جمعيه قريه الجبيل     جمعيه الحليله بالحليه     جمعيه اسكان الكلابيه

جاكم العلم وعليكم تطوير القائمة وتصنيفها حسب المدن وليس حسب التخصصات

لأن هذا عملي اكثر  .

[عدد التعليقات:لا يوجد] [1390 مشاهدة] [التصنيف: الكلمة الطيبة] [طباعة ]

قصة أبي محجن الثقفي مع سعد رضي الله عنه

9 أكتوبر , 2010

في الاصابة والاستيعاب أن أبا محجن ذهب إلى سعد بن أبي وقاص، وكان حينذاك أيّام القادسية. ورويا عن محمّد بن سعد بن أبي وقاص أنّه قال: ((لمّا كان يوم القادسيّة أُتي سعد بأبي محجن وهو سكران من الخمر فأمر به إلى القيد، وكان سعد به جراحة فلم يخرج يومئذ إلى الناس. واستعمل على الخيل خالد بن عُرْفُطة ورفع فوق العُذَيْب لينظر إلى الناس فلما التقى الناس قال أبو محجن:

                     كفى حزناً أن تَردِيَ الخيل بالقَنا

                                      وأُتْرَكَ مَشدوداً عليّ وثاقيا

فقال لابنة خَصَفَة امرأة سعد: ويحك خلّيني ولك عهد من اللّه عليّ إن سلَّمني اللّه أن أجي‌ء حتى اضع رجلي في القَيد، وان قُتِلتُ استرحتم منّي. فخلّته. فوثب على فرس لسعد يقال لها: البلقاء. ثم أخذ الرُّمح، ثم انطلق حتى أتى الناس فجعل لا يحمل في ناحية إلاّ هزمهم. فجعل الناس يقولون: هذا ملك وسعد ينظر، فجعل سعد يقول: الضَّبر ضَبْر البلقاء والطَّعن طعن أبي محجن وأبو محجن في القيد. فلمّا هُزم العدو رجع أبو محجن حتى وضع رجله في القيد، فأخبرت ابنة خصفة سعداً بالذي كان من أمره فقال: لا واللّه لا أحُدُّ اليوم رجلاً أبلى اللّه المسلمين على يديه ما أبلاهم قال: فخلّى سبيله. فقال أبو محجن: لقد كنت أشربها إذ كان يقام عليَّ الحدّ أطَّهَّرُ منها فأما إذا بَهرَجْتني فواللّه لا أشربها أبداً))

هذا ابو محجن الثقفي من يحمل هم نصرة هذا الدين ويحب الله ورسوله

فليت شباب المسلمين اليوم يحركون ما بداخلهم من الخير وينفضون غبار الغفلة عن قلوبهم فسيجدون عندها قلوبا حيه ومحبة لله ورسوله أسأل الله أن يهدينا ويهدي شباب المسلمين لكل خير

انه ولي ذلك والقادر عليه.

[عدد التعليقات:1] [1212 مشاهدة] [التصنيف: الكلمة الطيبة] [طباعة ]

منـازل الأشعـريين

19 يوليو , 2010

مقال بديع للاستاذ ابراهيم السكران لايمكن تجاوزه لعل الله ان ينفع به من يطلع عليه فإلى الموضوع 

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمدلله وبعد،،
حادثةٌ حكاها لي مرةً أحد الأقارب قبل زهاء خمس عشرة سنة .. كان يتحدث لي بشكل عرضي لم يلقِ هو بالاً وهو يتحدث .. لكن قصته تلك لازالت تتناوب على ذهني بين فينة وأخرى .. قريبي هذا يسكن قرية محدودبة في عالية نجد، ويروي لي أنه في الأيام العليلة من السنة يغلق أجهزة التكييف وينام قريباً من النافذة.. ويعلم عن دخول الثلث الأخير من الليل عبر صوت أحد الكهول في القرية يدخل المسجد مع الهزيع الأخير من الليل، وفي فناء المسجد يفترش طرفاً من السجادة الطويلة ويبدأ يرتل القرآن في صلاته بطريقة كبار السن المعهودة .. وهذه عادته كل ليلة..

منذ حكى لي قريبي تلك القصة وأنا أتحين ذلك الكهل لأرى صلاته الشفافة.. ياليتك تراه وهو يقبض لحيته بين حين وآخر.. ثم يسترسل في قراءته.. لقد كاد يأخذ بأنحاء قلبي ..

  

قراءته تلك ليست بتجويد مصقول.. ولا حتى بصوت أنيق.. ولكنها -وعزة جلال الله- فيها صدق ويقين أحس أن حوله هالة نور وهو يقرأ ويرتل.. 

صحيح أن القرآن بعامة يحمل طاقة تأثيرية تخلب لب المستمع .. ولكن هناك أمرٌ إضافي صرت ألمسه أخيراً .. وهو أن القرآن إذا خيم سكون الليل يكون عالماً آخر.. ثمة قدر إضافي في جلال القرآن لحظة سكون الليل.. 

ذلك الكهل القرآني .. توفي قبل سنيات قلائل رحمه الله رحمة واسعة .. ولكن مالذي بعث قصته من مرقدها في ذهني؟ الحقيقة أن الذي أيقظ هذه القصة القديمة قصة مماثلة مرّت بي وأنا أتصفح صحيح البخاري .. وأنا واثق أنك منذ أن تقرأ هذه القصة في البخاري فلن تخطئ عينك وجه العلاقة .. 

فقد ورى البخاري عن النبي -صلى الله عليه وسلم – أنه قال (إني لأعرف أصوات رفقة الأشعريين بالقرآن حين يدخلون بالليل، وأعرف منازلهم من أصواتهم بالقرآن بالليل، وإن كنت لم أر منازلهم حين نزلوا بالنهار) [البخاري4232] 

لاحظ كيف لم ير النبي منازلهم بالنهار .. ثم استطاع أن يحدد موقعها لما خيم الليل بسبب مابدأ يتسرب منها من حنين المرتلين.. إنها “منازل الأشعريين” .. 

يا ألله .. بالله عليك ألا تلمس في كلمات رسول الله حرارة الإعجاب لذلك الترتيل الذي يتهادى من منازلهم بالليل ؟! واضح أن النبي –صل الله عليه وسلم- لم يكن يخبر عن مجرد سماعه مصادفة لتلاوتهم الليلية .. بل تكاد تتحسس كيف كان مأخوذاً بذلك الصوت القرآني لدرجة تعيين موقعه في الليل، ثم الإخبار بذلك نهاراً.. 

هكذا يكشف مشاعره صلى الله عليه وسلم: (وأعرف منازل الأشعريين من أصواتهم بالقرآن بالليل، وإن كنت لم أر منازلهم حين نزلوا بالنهار).. 

هل تصدق أنني شعرت بحب جارف لأولئك الأشعريين الذين كانت أصواتهم بالقرآن بالليل تستثير مكامن نفس رسول الله صلى الله عليه وسلم.. بل لقد دفعني ذلك الحب أن أبحث عن شئ من أخبارهم في كتب التراجم والسير.. صحيح أنني وجدت لهم بعض الفضائل، لكنها لم تشفِ نفسي إلى الآن عن خبرهم، وخبر ليلهم الذي كانوا يسهرونه مع كتاب الله .. فاللهم ارض عن الأشعريين.. 

النبي -صلى الله عليه وسلم- كان يسمع القرآن بالنهار قطعاً، فلماذا جذبته قراءة الأشعريين وصار يتلفت إلى منازلهم إذن؟ لا أدري .. لكنني أميل إلى أنها أسرار القرآن بالليل .. فآيات القرآن إذا هبطت غيوم المساء صارت تتدفق بروحانية خاصة.. 

انبعاث صوت القارئ بالقرآن بين أمواج الليل الساكن قصة تنحني لها النفوس.. 

وقد مرت بي شواهد أخرى لاحظت فيها هذا الحنين النبوي لصوت القرآن بالليل.. ففي صحيح الإمام مسلم أن النبي –صلى الله عليه وسلم- قال مرة لأبي موسى (لو رأيتنى وأنا أستمع لقراءتك البارحة) [مسلم 1887]. 

يبدو أن رسول الله –صل الله عليه وسلم- لايملك نفسه حين يسمع قارئاً يقرأ القرآن وسط ظلام الليل.. حتى أنه إذا أصبح أخبر أصحابه بتلك القراءات القرآنية الليلية.. 

وقوله “لو رأيتني وأنا أستمع” يدل على أن النبي أعار الأمر اهتمامه.. وأخذ ينصت.. تذكر معي هاهنا أن رسول الله يحفظ القرآن بإحفاظ الله له.. ومع ذلك ينصت لمصدر الصوت بالقرآن مهتماً .. ثم يخبر أصحابه بعد ذلك..
لماذا؟ إنها أسرار روحانية القرآن حين تستحوذ على سكون الليل البهيم.. 

ليس البشر فقط .. بل حتى الملائكة خرجت عن استتارها يوماً حين انبعث صوت الصحابي بالقرآن .. ففي صحيح البخاري عن أسيد بن حضير قال: (بينما هو يقرأ من الليل سورة البقرة، فرفعت رأسي إلى السماء، فإذا مثل الظلة فيها أمثال المصابيح، فخرجت حتى لا أراها، قال رسول الله “وتدري ما ذاك؟” قال: لا قال رسول الله “تلك الملائكة دنت لصوتك، ولو قرأت لأصبحت ينظر الناس إليها لا تتوارى منهم” ) [البخاري5018]. 

كلما سمعت قارئاً يتلوا شيئاً من سورة البقرة .. ومرت بي بعض المواضع المثيرة للعقل البشري.. وفي البقرة مواضع تهز النفوس هزاً أعظمها آية الكرسي التي كلها في أوصاف الجلال الإلهية، وقصة تقلب وجه الرسول في السماء تهفو نفسه لتغيير القبلة، وقصة ابتلاء ابراهيم الخليل بالكلمات وإمامته في الدين، وقصة الملأ من بني اسرائيل الذين طلبوا القتال ثم أخذوا يتساقطون على مراحل، ومواضع عجيبة أخرى.. والمراد أنني كلما سمعت قارئاً يتلوا شيئاً من البقرة تذكرت تنزل الملائكة بأنوارهم حين أخذ أسيد بن الحضير يرتل البقرة وسط جنح الظلام.. 

لماذا تنزلت الملائكة كأنها المصابيح تتلألأ وخرجت عن استتارها؟ إنها عجائب كتاب الله حين يهيمن فوق سكون الليل.. 

بل تأمل في خبر أعجب من ذلك كله، وهو أن النبي -صلى الله عليه وسلم- كان يحث أصحابه بشتى الطرق -المباشرة وغير المباشرة- على تلاوة القرآن بالليل.. كان رسول الله يبعث رسائل ضمنية أثناء تحدثه مع أصحابه تغرس فيهم مركزية تلاوة القرآن إذا لفّ المساءُ المدينة.. 

ومن تلك القصص أنه ذُكِر مرة في مجلس النبي الصحابي الجليل “شريح الحضرمي” فأثنى النبي –صلى الله عليه وسلم- عليه بطريقة ليس من الصعب بتاتاً فهم الرسالة الضمنية فيها .. فقد روى النسائي وغيره بسند صحيح أن (شريحاً الحضرمي ذُكِر عند رسول الله -صلى الله عليه وسلم- فقال رسول الله “ذاك رجل لا يتوسد القرآن” ) [النسائي3/256] 

دعني أعترف لك أولاً أنني حين قرأت هذا الحديث أول مرة لم يستبن لي وجهه؟ مامعنى “لا يتوسد القرآن”؟ وهل هناك أحد أصلاً يجعل القرآن وسادة لاسمح الله؟ وإذا بالمعنى أنه لاينام بالليل ويترك حزبه من القرآن، لكن البلاغة النبوية العظيمة صورت من ينام عن القرآن كأنه اتخذ القرآن وسادة! 

والنص له وجهان، إما أن يكون الرسول يمدح من لا يتوسد القرآن، أو يذم من يتوسد القرآن، ورجح ابن الجوزي في غريبه والسندي في حاشيته الوجه الأول، وعلى كلا التقديرين فالحاصل هو تنبيه الرسول بطريقة بلاغية مثيرة على مكانة تلاوة القرآن بالليل.. 

إذا كان النوم عن القرآن شبهه الرسول باتخاذه “وسادة”، فيبدو أن وسائدنا تهتكت من كثرة النوم عليها! فاللهم ارحم الحال ولا تجعلنا ممن يتوسد القرآن.. 

وفي كتاب الله إشارات إلى ذلك الجمال الأخاذ لقراءة الوحي بالليل .. منها أن الله تعالى أثنى مرة على قوم بذلك .. فقال تعالى في وصفهم (أُمَّةٌ قَائِمَةٌ يَتْلُونَ آيَاتِ اللَّهِ آنَاءَ اللَّيْلِ) [آل عمران113]. 

هل تستطيع أن تمنع الشجوى حين تتخيل هؤلاء القوم الذين أحب الله فيهم التغني بآيات الوحي إذا أوى الناس إلى فرشهم؟ الله جل جلاله يثمن منهم هذا الموقف ويخلده في كتابه العظيم.. 

أخذت مرة أتأمل مثل هذه الأخبار القرآنية النبوية عن جلال القرآن في الليل.. وأخذت أتساءل: ماسبب ذلك ياترى؟ هل هناك تفسير علمي لذلك؟ لم أصل لنتيجة حاسمة، لكن بدت لي بعض الإشارات في كتاب الله.. 

فقد أشار القرآن في غير موضع إلى كون الليل موضع للسكن كما قال تعالى (فَالِقُ الْإِصْبَاحِ وَجَعَلَ اللَّيْلَ سَكَنًا) [الأنعام 96]، وقال تعالى (أَلَمْ يَرَوْا أَنَّا جَعَلْنَا اللَّيْلَ لِيَسْكُنُوا فِيهِ) [النمل 86] .. ففي أصل التكوين البشري يحتاج الإنسان إلى السكينة بالليل.. وتكون النفس مهيأة بما يعتريها من هذا الهدوء.. 

والوحي الإلهي من أعظم أسباب السكينة.. ومن هذا الباب كانت أحد الوجوه في تفسير مافي التابوت في قوله تعالى (وَقَالَ لَهُمْ نَبِيُّهُمْ إِنَّ آيَةَ مُلْكِهِ أَنْ يَأْتِيَكُمُ التَّابُوتُ فِيهِ سَكِينَةٌ مِنْ رَبِّكُمْ) .. ولذلك فإن المعرض عن القرآن يصاب بالآلام النفسية كما قال تعالى (وَمَنْ أَعْرَضَ عَنْ ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنْكًا) [طه124] .. فالحياة الطيبة الحقيقية لاتكون إلا لأهل الإيمان كما قال تعالى (مَنْ عَمِلَ صَالِحًا مِنْ ذَكَرٍ أَوْ أُنْثَى وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَلَنُحْيِيَنَّهُ حَيَاةً طَيِّبَةً) [النحل97].. 

والمراد أن من تأمل لهفة النبي –صلى الله عليه وسلم- على القرآن بالليل حين قال (إني لأعرف منازل الأشعريين بالليل من أصواتهم بالقرآن) .. وحين قال لأبي موسى (لو رأيتني وأنا أستمع لقراءتك البارحة) .. ومدح النبي لشريح الحضرمي بأنه (رجل لايتوسد القرآن) .. وتنزل الملائكة كأنها المصابيح حين أخذ أسيد بن حضير يرتل سورة البقرة بالليل .. ومدح الله لأولئك القوم بأنهم (أمة قائمة يتلون آيات الله آناء الليل) .. الخ من تأمل ذلك كله ..

فهل سيبقى ليله يتصرم في سهرات ترفيهية مع الأصدقاء، أو تصفح الترهات الفكرية ومقاطع اليوتيوب على شبكة الانترنت ؟! هاهو العمر يمضي والناس من حولنا لايمضي أسبوع إلا ويقال “أحسن الله عزاءك في فلان” .. فهل ياترى سيفنى العمر هكذا في الفضول والترفيه ونحن لم نتذوق حلاوة كتاب الله آناء الليل؟ 

[عدد التعليقات:لا يوجد] [1419 مشاهدة] [التصنيف: الكلمة الطيبة] [طباعة ]
 1 2 3 4 5 >>